من كان أصغر بابا؟

على مر التاريخ ، كانت هناك أمثلة على السادة الشباب الذين تم اختيارهم ليكونوا باباوات فيما يعتبره معظمنا عصرًا رقيقًا لمثل هذه المهمة. في الواقع ، هناك حالتان مميزتان تم توثيقهما ، حيث تم ورث المنشور وإدارته من قبل المراهقين. يتم استكشاف هؤلاء الباباوات الشباب أدناه.

أصغر أربعة باباوات في كل العصور

البابا بنديكت التاسع

كان البابا بنديكت التاسع هو البابا ثلاث مرات منفصلة بين عامي 1032 و 1048. قيل إن الظروف المحيطة ببابيته كانت غير تقليدية لأنه حصل على هذا المنصب من خلال عمل رشوة. قام والده برشوة الناس في الإمبراطورية الرومانية للسماح لابنه بتولي المسؤولية. تم تعيينه ليصبح بابا في سن ما بين 11 و 20 عامًا. وهو موثق باعتباره البابا الوحيد الذي شغل المنصب في ثلاث مناسبات منفصلة. لم ينته إرثه كالبابا بشكل جيد حيث يُعتقد أنه باع بابيته إلى خليفته.

البابا يوحنا الثاني عشر

أصبح هذا الشاب بابا في سن 18 عامًا. حكم كالبابا للفترة بين عامي 937 و 964.

البابا يوحنا الحادي عشر

البابا يوحنا الحادي عشر الذي أصبح بابا في سن العشرين. حكم من عام 931 حتى وفاته في عام 935. لا أحد يعرف حقيقة الأب ليوحنا الحادي عشر حيث قام رجلان بإدعاء الأبوة له. كانت والدته تعتبر قوية للغاية في روما.

البابا غريغوري الخامس

بدأت هذه الشخصية الشابة بالخدمة في الكنيسة كقسيس في عمر رقيق للغاية قبل أن تصبح البابا. تولى عباءة البابوية في عام 996 وحكم حتى 999 عندما وافته المنية. كان عمره 24 عامًا عندما مُنح لقب البابا. مثله مثل معظم أسلافه ، استقبل هو أيضًا العائلة المالكة للباباوات التي قد تفسر سبب كونه بابا في هذه السن المبكرة.

استنتاج

البابوية رغم أن مهنة نبيلة وكريمة شهدت الفساد والمحسوبية - وهي حقيقة تتشكل في وجود مثل هؤلاء الباباوات الشباب عبر التاريخ.

من كان أصغر بابا؟

مرتبةاسم الباباالعمر في بداية الخفقان
1البابا بنديكت التاسعبين 11 و 20
2البابا يوحنا الثاني عشر18
3البابا يوحنا الحادي عشر20
4البابا غريغوري الخامس24